Sold out

اللص و الكلاب

د.ك4.500

لم يقدم نجيب محفوظ من خلال “اللص والكلاب” شخصية إنسان عادي انحرفت به الظروف إلى السرقة، بل شخصية واحد من ذوي العقول المريضة بالتفكير العنيف الذي يجعله يكره ويتمرد ويفكر في الانتقام دائما. وهو أيضًا لم يحترف السرقة إلا ومعه فكرة تبرر له هذه السرقة وتفسره .

غير متوفر في المخزون

التصنيف: الوسم:
الوصف

الوصف

لم يقدم نجيب محفوظ من خلال “اللص والكلاب” شخصية إنسان عادي انحرفت به الظروف إلى السرقة، بل شخصية واحد من ذوي العقول المريضة بالتفكير العنيف الذي يجعله يكره ويتمرد ويفكر في الانتقام دائما. وهو أيضًا لم يحترف السرقة إلا ومعه فكرة تبرر له هذه السرقة وتفسره .

للمزيد من الكتب

 

لم يقدم نجيب محفوظ من خلال “” شخصية إنسان عادي انحرفت به الظروف إلى السرقة، بل شخصية واحد من ذوي العقول المريضة بالتفكير العنيف الذي يجعله يكره ويتمرد ويفكر في الانتقام دائما. وهو أيضًا لم يحترف السرقة إلا ومعه فكرة تبرر له هذه السرقة وتفسره .لم يقدم نجيب محفوظ من خلا” شخصية إنسان عادي انحرفت به الظروف إلى السرقة، بل شخصية واحد من ذوي العقول المريضة بالتفكير العنيف الذي يجعله يكره ويتمرد ويفكر في الانتقام دائما. وهو أيضًا لم يحترف السرقة إلا ومعه فكرة تبرر له هذه السرقة وتفسره .لم يقدم نجيب محفوظ من خلال “” شخصية إنسان عادي انحرفت به الظروف إلى السرقة، بل شخصية واحد من ذوي العقول المريضة بالتفكير العنيف الذي يجعله يكره ويتمرد ويفكر في الانتقام دائما. وهو أيضًا لم يحترف السرقة إلا ومعه فكرة تبرر له هذه السرقة وتفسره .لم يقدم نجيب محفوظ من خلال “” شخصية إنسان عادي انحرفت به الظروف إلى السرقة، بل شخصية واحد من ذوي العقول المريضة بالتفكير العنيف الذي يجعله يكره ويتمرد ويفكر في الانتقام دائما. وهو أيضًا لم يحترف السرقة إلا ومعه فكرة تبرر له هذه السرقة وتفسره .لم يقدم نجيب محفوظ من خلال “” شخصية إنسان عادي انحرفت به الظروف إلى السرقة، بل شخصية واحد من ذوي العقول المريضة بالتفكير العنيف الذي يجعله يكره ويتمرد ويفكر في الانتقام دائما. وهو أيضًا لم يحترف السرقة إلا ومعه فكرة تبرر له هذه السرقة وتفسره .لم يقدم نجيب محفوظ من خلال “” شخصية إنسان عادي انحرفت به الظروف إلى السرقة، بل شخصية واحد من ذوي العقول المريضة بالتفكير العنيف الذي يجعله يكره ويتمرد ويفكر في الانتقام دائما. وهو أيضًا لم يحترف السرقة إلا ومعه فكرة تبرر له هذه السرقة وتفسره .لم يقدم نجيب محفوظ من خلال “اللص والكلاب” شخصية إنسان عادي انحرفت به الظروف إلى السرقة، بل شخصية واحد من ذوي العقول المريضة بالتفكير العنيف الذي يجعله يكره ويتمرد ويفكر في الانتقام دائما. وهو أيضًا لم يحترف السرقة إلا ومعه فكرة تبرر له هذه السرقة وتفسره .

معلومات إضافية

معلومات إضافية

الوزن .26 kg
مراجعات (0)

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “اللص و الكلاب”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.