Sold out

عشقتها خطأً

د.ك4.000

عَشِقتُها يَوْمَاً فَدَخَلَت إلى عَالَمِي ،

عِشنَا سَويّاً فَلَمْ نَعُدَ نَعَرف مَنْ فِينَا المُلام . . ؟

أخطأنَا بِحَق بَعْضِنَا ؛

وَكَانَ الفارق بَيْنَنَا سِتَّةٌ وَ ثَمانِ . . !

فَكُنّا عَلَى شَفَا حُفْرَةٍ مِنَ النّار

فَوَقَعْنا فَخاً وكُنْتُ أَنا البَطلَ الجَانِي . .

هي أم أخْتَهَا أحَاكِمْ . . ؟ !

فَقَدَ قادَتَنِي إلى العَجزِ وَالفُقْدانِ . .

أصبَحتُ ضَحيةَ وَفَعقَدْتُ قِطعَةً

لَمْ أرَى لَهَا في المُعجَمِ مَعَانِي . . فَهَلْ يَصُّحُ تَسْمِيَةَ ذَلِكَ الفَقْدِ ؛

أنّنِي أَنَا النّاجي الأنانِي . . ؟ !

غير متوفر في المخزون

التصنيف: الوسم:
مراجعات (0)

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “عشقتها خطأً”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.