رواية

صدر حديثاً ” رواية العميل “

والآن، يضع مؤلف الجريمة البارع روايته الفضلى «العميل»، بلغتها الاستثنائية وإثارتها الحابسة للأنفاس ولغزها المحيِّر الذي يبقى غامضاً حتى الصفحة الأخيرة.
‎ويقرر المحقق لعب دور البارع في كشف أكثر الألغاز غموضاً .. وحين يلاحظ قضية مزعجة على طاولة مكتبه، سرعان ما يجد نفسه داخل حالة عنيفة ومتقلبة، وذات مخاطر في غاية الشدة.
‎لكن سرعان ما يكشف تحقيقه حكاية مزدوجة قد تكون مرتبطة بقضية اختفاء مترابطة لم تحل بعد. الساعة تدق مذكرة بضرورة الإسراع في حل القضية قبل أن يضرب المجرم المتسلسل ضربته مجدداً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.