بتول البغلي… و«سرّ الرسالة الغامضة»

هربت الكاتبة بتول البغلي، البالغة من العمر 17 سنة، من ضغوط الدراسة إلى عالم القراءة والكتابة الرحب، فأخرجت مكنونات نفسها في القصص القصيرة التي كتبتها ثم جمعتها لاحقا في مجموعة «سر الرسالة الغامضة».
تتحدث بتول عن بداياتها في الكتابة والمؤثرات التي أحاطت بها فتقول: «في الصف السابع كتبت ملخص قصة في 5 أسطر على أن أعيد كتابتها مرة أخرى لكنني نسيت موضوع القصة، وفي الصف العاشر كنت أتهرب من ضغوط الدراسة فكتبت مجموعة من القصص القصيرة ومن هذه المجموعة كانت قصة « وبقيت وحيدة كما كانت ابنتي» إحدى القصص الموجودة في كتابي «سر الرسالة الغامضة».
وتكمل : بدأت بكتابة القصص على مراحل متعددة خصوصاً أنني صغيرة في السن إلا أنني حرصت على الأخذ برأي والدي وأختي «زهراء» بالقصص التي أكتبها، وكانت ملاحظاتهما تفيدني كثيراً في جعلي أسير على المسار الصحيح حتى تلقى قبولهما.
وتوضح انه لا توجد لديها طقوس معينة في الكتابة، إلا أنني أحب الكتابة بالفطرة وأحب أن أبوح بالمشاكل الاجتماعية وأكتبها لتكون مدخلا للناس حتى يتعلموا من أخطاء الآخرين.
وتضيف : من أهم الصعوبات التي واجهتني هي الخوف من ردة فعل الناس كونها تجربتي الأولى في عالم الكتابة، بالإضافة إلى قلقي الكبير عندما تم إرسال المادة إلى دار «بلاتينيوم بوك» وانتظاري للحصول على الموافقة، حيث عندما تم إخباري بحصولي على موافقة النشر مع الدار سعدت كثيراً.
وتتحدث عن روايتها وكتاب الرواية وعن طموحاتها فتقول: «روايتي كانت انعكاسا لما نراه على أرض الواقع حيث تم إلقاء الضوء على بعض المشكلات والظواهر المنتشرة في المجتمع مثل الغرور، ومحاولة معالجة هذه الظواهر من خلال مجموعة من القصص وضعتها جميعا في كتابي «سر الرسالة الغامضة»، وعن جديدها تقول: «جديدي في الرواية هو مجموعة قصصية ثانية ستتطرق لمختلف القضايا الإنسانية والاجتماعية».
وتؤكد انه من الجميل رؤية كتاب رائعين ومبدعين ساهموا في اثراء الوسط الأدبي، وقد كان وجودهم متميزا في معرض الكتاب في الكويت. وأنصح الشباب من جيلي ان يحددوا أهدافهم ويسعوا إلى تحقيقها، خصوصا من لديهم موهبة الكتابة أنصحهم بالتوجه إلى دار «بلاتينيوم بوك» فهى تذلل كل الصعاب التي يرونها أمامهم، فهذه الدار أعتز وأفتخر بها لما لها من دور عظيم في مساعدتي وتشجيعي فهي غنية عن التعريف، ومن طموحاتي أن يتطور أسلوبي واستمر في الكتابة، كما أتمنى ان تكون كتاباتي منفذا للجميع ليتعلموا من القضايا والمشاكل التي أطرحها فيها.

إعداد
أحمد الشمري
فوز الظاهر
www.p2bk.com
[email protected]